أرباح شركة أبل ستنخفض بنسبة 26% إذا تم حظرها في الصين.

قد تنخفض أرباح شركة أبل بنسبة 26 في المائة في عامها المالي 2020 إذا حظرت الصين مبيعات جهاز iPhone ، وفقًا ل Cowen، وفي تقريرها بينت Cowen المخاطر على شركة التكنولوجيا العملاقة Apple في حالة تدهور التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

في حين أن وول ستريت شعرت بالقلق إزاء إنخفاض الطلب الصيني على iPhone لعدة أشهر ، إلا أن القضية أصبحت أكثر إلحاحًا بعد أن أدرجت إدارة ترامب شركةهواوي في القائمة السوداء ، مما أثار احتمال حدوث أعمال انتقامية من الصين.

هناك تغيير طفيف في أسهم شركة Apple حدث يوم الثلاثاء ، حيث هبطت الأسهم أكثر من 15 في المئة عن ذروتها في وقت سابق من هذا الشهر.

وكتب محلل Cowen، كريش سانكار ، أن حظر iPhone يمثل سيناريو حرج في الحرب التجارية ، مضيفًا أن النتيجة الأكثر ترجيحًا هي أن أبل ستشهد إنخفاضاً كبيراً في العائدات.

وكتب سانكار قائلاً: “منتجات iPhone و iPad و Mac من Apple معرضة لخطر تدمير الطلب بسبب الأضرار الجانبية الناجمة عن حظر المبيعات لشركة Huawei”. إن التصور بأن “هواوي يتم معاقبتها بشكل غير عادل” يمكن أن يدفع المستهلكين الصينيين “إلى الانتقام لأن الوطنية تدفعهم إلى دعم العلامات التجارية المحلية في حين أن المنتجات والخدمات من الشركات الأمريكية لا تحظى بالاهتمام”.

ليست شركة Cowen هي الشركة الوحيدة التي تتوقع أن الأرباح يمكن أن تنخفض أكثر من 20 في المائة إذا إتخذت الحكومة الصينية تدابير انتقامية. وكتب مورغان ستانلي أن الأرباح قد تنخفض بنحو 23 في المئة في سيناريو أسوأ ، في حين قدر بنك جولدمان ساكس انخفاضًا بنسبة 29 ٪ إذا حظرت الصين منتجات أبل، حيث وفقًا للبيانات التي جمعتها بلومبرغ ، حصلت شركة آبل على ما يقرب من 20 بالمائة من إيراداتها لعام 2018 من الصين ، في حين كان النصيب الأكبر من هواتف iPhone بنسبة 60 بالمائة من إجمالي إيرادات عام 2018.

عبد الرحمن حجي
22 عام، طالب هندسة كهربائية في جامعة النجاح الوطنية، مؤسس موقع مجتمع التقنية.

اترك تعليقًا