تقارير تشير بأن شركة Huawei تستعد لإنهاء خدمات مئات من موظفيها الأمريكيين.

تفيد التقارير بأن شركة الاتصالات الصينية Huawei تستعد لإنهاء خدمات مئات من موظفيها في الولايات المتحدة. فقد كافحت الشركة في الأشهر الأخيرة بعد أن فرضت إدارة ترامب حظراً على مبيعات الشركة في الولايات المتحدة محتجة بتهديدات أمنية محتملة في خضم الحرب التجارية الأمريكية – الصينية المستمرة.

وفقًا لـThe Wall Street Journal ، تخطط Huawei لتسريح العاملين في شركة تابعة لها للأبحاث تدعى Futurewei Technologies ، والتي تدير عددًا من معامل البحث. أما بالنسبة للموظفين الصينيين فإن Huawei ستقوم بإعطائهم عرضاً للانتقال إلى الصين للبقاء داخل الشركة. يبدو أن بعض الموظفين قد تم إخطارهم بالفعل بأنه سيتم التخلي عنهم ، مع خطط لتسريح موظفين آخرين في المستقبل القريب.

في شهر أيار (مايو)، أصدر البيت الأبيض أمرًا تنفيذيًا سمح لوزير التجارة الأمريكي بمنح الولايات المتحدة سلطة منع الشركات الأمريكية من البيع إلى كيانات تعتبر تهديدًا للأمن القومي. ونتيجة لذلك ، لم تعد Huawei قادرة على شراء بعض القطع والبرامج التي تحتاجها لمنتجاتها. في حين يبدو أن Huawei قد تحصل على تخفيف من الحظر الذي فرضته الولايات المتحدة على المبيعات الشهر الماضي، إلا أن إدارة ترامب أشارت إلى أن الأمور لن تتغير على الأرجح حتى يحل البلدين خلافاتهما.