4 تطبيقات يقول الخبراء أنها سبب رئيسي لجعل هاتفك ال Android يعمل ببطئ شديد.

بعد إستخدامك لهاتف Android الخاص بك الجديد الرائع بمواصفاته المذهلة لفترة طويلة بدون أي مشاكل، فجأة ربما تلاحظ أن هاتفك ليس بالسرعة المعتادة. في كثير من الأحيان ، نستخدم العديد من التطبيقات ذاكرة هاتفك وجزء من قدرات المعالج حتى بعد إغلاقها. قد تؤدي هذه التطبيقات إلى تباطؤ جهاز Android خاصتك بطريقى مزعجة. غالباً هذه التطبيقات التي تؤدي إلى بطئ الجهاز واحدة من 4 تطبيقات لاحظ الخبراء أنها تجعل هواتف Android تعمل ببطء شديد، هذه التطبيقات هي:

Facebook و Facebook Messenger

لا يكاد يخلو أي هاتف ذكي من تطبيقي Facebook و Messenger أو أحدهما. لكن المشكلة انه  تستخدم تطبيقات التواصل الاجتماعي هذه معظم قوة المعالجة بمرور الوقت. ليس فقط لأننا نستخدام هذه التطبيقات على مدار اليوم ، فقد يكون ذلك لتتبع أنشطة أصدقائك أو الوصول إلى أصدقائك. تعمل هذه التطبيقات باستمرار على تحديث البيانات وتنزيلها في الخلفية للحفاظ على تحديث ملفك الشخصي / أنشطتك الاجتماعية في جميع الأوقات. لذلك ، فإن وجود هذه التطبيقات يمكن أن يجعل نظام Android بطيئًا مع مرور الوقت باستخدام الحد الأقصى من الذاكرة (RAM) ، ووحدة المعالجة المركزية والطاقة مع مرور الوقت.

التطبيقات الكبيرة

هناك العديد من التطبيقات كبيرة الحجم التي يمكنك تنزيلها من متجر Google Play. تندرج العديد من الألعاب ذو النوعية الاستراتيجية في هذه الفئة. المشكلة في هذه التطبيقات هي أنه بسبب حجم مساحة القرص التي تستهلكه، تستخدم هذه التطبيقات أيضًا ذاكرة RAM كبيرة للهاتف للتحميل. إذا كان جهاز Android الخاص بك ليس جهازًا رائعًا به لا يمتلك ذاكرة وصول عشوائي (RAM) بمساحة كبيرة  فقد يواجه هاتفك الذكي صعوبة في الحفاظ على سرعته لتحميل / تشغيل هذا التطبيق.

تطبيقات الفيديو

يقوم العديد منا بتثبيت تطبيقات تعديل الصور والفيديو الاحترافية التي تتيح لنا المرونة اللازمة لتعديل الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بنا والعمل بها على الهاتف الذكي لدينا بدلاً من إستخدام الحاسوب الخاص بنا للقيام بذلك. أن هذه التطبيقات تستخدم أيضًا ذاكرة RAM كبيرة ، مما قد يؤدي في النهاية إلى بطء تشغيل Android إذا لم يتم إغلاق التطبيق بعد استخدامه من قبل المستخدم.

تطبيقات الموقع خاصة تلك التي تعتمد على ميزة تتبع الموقع دائمًا

على غرار Facebook و Messenger ، التطبيقات التي تجلب باستمرار بيانات الموقع وتحديث موقعك في الخلفية تستخدم الكثير من بيانات الهاتف المحمول لتحقيق ذلك وفي الوقت نفسه تستخدم الكثير من ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) وقوة المعالجة بينما تعطل قدرة المعالجة عن التطبيقات الأخرى، مما يجعل هاتفك يعمل ببطء.

لتجنب تباطؤ هاتفك الذكي مع مرور الوقت ، قم بإغلاق التطبيقات المذكورة أعلاه بشكل صحيح أو استخدمها فقط عند الحاجة (أغلق خيار “التشغيل في الخلفية”) أو قم بحذفها إذا لزم الأمر.